انطلاق فعاليات مهرجان تبادل الثقافات والتدريب بين ايطاليا وغزة

انطلاق فعاليات مهرجان تبادل الثقافات والتدريب بين ايطاليا وغزة

انطلاق فعاليات مهرجان تبادل الثقافات والتدريب بين ايطاليا وغزة

اعلن المركز الثقافي الايطالي وعدة مؤسسات أهلية بينها مؤسسة بيت الصحافة فلسطين بغزة، اليوم الاحد، خلال مؤتمر صحفي عقد في فندق المتحف بمدينة غزة فعاليات مهرجان تبادل الثقافات والتدريب بين ايطاليا وغزة بحضور العشرات من المدربين والمتضامنين الايطاليين وشخصيات فلسطينية وممثلين عن عدد من المؤسسات الاهلية الفلسطينية.

ويشمل المهرجان الذي سيستمر لمدة ستة ايام العديد من الفعاليات التدريبية في مجالات الاعلام ورياضة الباركور والثقافة والفن والجداريات والترفيه.

وافتتح المهرجان بعيد وصول اكثر من عشرين مدرباً ايطالياً لتدريب فلسطينيين في مجالات متعددة ابرزها مجال التصوير التلفزيوني والفوتوغرافي.

وفي كلمة له خلال المهرجان اشاد النائب جمال الخضري رئيس اللجة الشعبية لكسر الحصار بالجهود الكبيرة التي تبذلها بعض المؤسسات الايطالية لدعم الشعب الفلسطيني ومن اجل رفع الحصار.

وقال الخضري إن ايطاليا من اكثر الدول الاوروبية دعماً ومساندة للحقوق الفلسطينية، داعياً اياها الى دعم الشعب الفلسطيني في مطالبة العادلة باقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

بدوره اكد بلال جاد الله رئيس مجلس ادارة مؤسسة بيت الصحافة فلسطين في كلمة المؤسسات الشريكة على الدور المهم الذي تلعبه المؤسسات الثقافية الايطالية وغيره في دعم القضية الفلسطينية.

وثمن جاد الله قدوم مدربين ومتضامنين ايطاليين الى قطاع غزة للتضامن مع الشعب الفلسطيني وتقديم الدعم والتدريب اللازم لشرائح فلسطينية متعددة ابرزها الاعلام.

وشكر جاد الله المركز الثقافي الايطالي ووزارة الثقافة الفلسطينية راعية المهرجان كما اشاد بدور المؤسسات الشريكة التي ساهمت في انجاح المهرجان وهي بيت الصحافة وجامعة الاقصى وغزة باركور والمنظمة الفلسطينية للتنمية والاكاديمية الرياضية للفنون الحرة وغزة الكشفية ومؤسسة فرح ومرح ومؤسسة ابن خلدون.

وأشار جاد الله إلى أن المشروع هو جزء من مشروع اوسع للتبادل الثقافي الذي سيعقده سنوياً للتدريب وتبادل المعرفة بين الاجيال الشابة في بلدان حوض البحر الابيض المتوسط.

وأكد جاد الله أن المهرجان سيساهم في توفير الفرصة للشباب والطلبة لتبادل الثقافات واكتساب الخبرات، مبيناً أن مشروع التدريب سيتيح المجال لاكثر من 70 مصوراً صحافياً وطالباً في كلية الاعلام بالحصول على تدريبات عملية لاكثر من خمسة ايام على يد مجموعة من المصورين الايطاليين المحترفين.

من جانبها اكدت السيدة ميري مدير المركز الثقافي الايطالي في قطاع غزة على اهتمام الشعب الايطالي ومؤسساته برفع الحصار عن الشعب الفلسطيني.

وقالت ميري في كلمة له إن اغلاق المعابر وفرض الحصار على قطاع غزة يحول دون تمكن الكثير من الايطاليين من القدوم الى قطاع غزة للتضامن والعمل مع المواطنين الفلسطينيين.

واشادت ميري بالتعاون الفلسطيني الايطالي وبالعلاقات المتينة بين الشعبين.

وعبرت ميري عن املها في ان تسهم هذه اللقاءات في تعزيز العمل بين الشباب الايطالي والفلسطيني.

متعلقات