مركز الإعلام بجامعة النجاح وبيت الصحافة ينظمان ورشة حول الإعلام والجندر

مركز الإعلام بجامعة النجاح وبيت الصحافة ينظمان ورشة حول الإعلام والجندر

مركز الإعلام بجامعة النجاح وبيت الصحافة ينظمان ورشة حول الإعلام والجندر

نابلس - بيت الصحافة

نظم مركز الإعلام في جامعة النجاح الوطنية في نابلس ، وبيت الصحافة – فلسطين ، ورشة عمل توعوية حول قضايا الجندر والإعلام.

وحاضر في الورشة المحاضر في جامعة النجاح الدكتور فريد ابو ضهير الذي أكد أن الهدف من هذه الورشة هو التركيز وتسليط الضوء على دور الاعلاميين والاعلاميات في نشر ثقافة الجندر والحقوق للرجل والمرأة على حد سواء.

وأشار إلى مسؤولية وسائل الإعلام في نشر ثقافة الجندر في المجتمع وتعريف الجمهور بالحقائق والمعلومات وتوضيح المفاهيم.

وقال أبو ضهير ان مفهوم الجندر في الإعلام ما زال يعاني من قلة اهتمام لدى الكثير من الإعلاميين، وانحيازهم بنفس الوقت إلى تكريس المفهوم النمطي السائد في التمييز بين الجنسين في الإعلام، ولذا ظهرت الحاجة إلى إدماج المفهوم في المواد الإعلامية وتدريب الإعلاميين عليه".

وأكد المشاركون في الورشة على أن وسائل الإعلام لا زالت حتى الآن تعكس الصورة النمطية والثقافة السائدة في أي مجتمع، والتي تظهر الرجال دائما في الصدارة في الدور القيادي، فيما تقصي النساء في الأدوار النمطية التقليدية.

وبحسب المشاركين فإن المطلوب هو جهد أكبر من وسائل الإعلام في كسر أنماط التفكير السائدة وضرورة تعزيز ثقافة الجندر.

وتأتي هذه الورشة ضمن برنامج "بناء القدرات" ، وذلك ضمن أنشطة مشروع "تعزيز حرية التعبير وجودة واستقلالية الإعلام الفلسطيني" الممول من الحكومتين النرويجية والسويسرية.

متعلقات