بيت الصحافة يعقد لقاءً حوارياً مع مجموعة من الكتاب والمؤلفين

بيت الصحافة يعقد لقاءً حوارياً مع مجموعة من الكتاب والمؤلفين

بيت الصحافة يعقد لقاءً حوارياً مع مجموعة من الكتاب والمؤلفين

غزة - بيت الصحافة

على هامش اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف ، عقد بيت الصحافة – فلسطين ، لقاءً حواريا مع مجموعة من الكتاب والمؤلفين يوم الاثنين الموافق 24/4/2018 في مطعم السلام أبو حصيرة . 


وافتتحت اللقاء أ.شروق جندية ممثلا عن بيت الصحافة  حيث شكرت الحضور على تلبية الدعوة وأشادت بأهمية الاحتفال باليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف تقديرا لأهمية الكتاب والكّاب.  


وأدار اللقاء د. عاطف أبو سيف ، حيث شكر بيت الصحافة على عقد هذه الجلسة في مناسبة اليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلفين وذلك في ظل الظروف التي يتراجع فيها الكتاب كقيمة معنوية في فلسطين ، حيث اعتبر أن هذا التراجع مرتبط بشكل وثيق بحالة التراجع الكلية التي تشهدها المنطقة.


وفي مشاركتهم بين الحضور أن هناك أسبابا جعلت من وضع الكتاب في تراجع وهي اختفاء جائزة الدولة التي تقدمها للمتميزين الكتاب ، إضافة إلى غياب الحالة النقدية وتراجعها على الساحة .


وأكدوا أن الفلسطيني متمسك بجوهر النضال الأساسي ، وأن الكتاب هم النخبة القادرة على التغيير .


 كما وتم التنويه على أنه لن يحترم نضالنا إذا لم يتم إقرار قانون حقوق الفلسطينيين الكتاب ، وإن لم يتم تسجيل براءات الاختراعات لحفظ الحقوق. 


ولخص بعض الحضور المشكلات التي تواجه الكتاب بقوله ، أن من يملك المال يستطيع طباعة الكتب ، وأن مواقع التواصل الاجتماعي جعلت المثقف الحقيقي غير معروف .


كما وشمل اللقاء حديثا عن المستوى الذي يتمتع به المطبوع حيث أنه لا يرتقي للمستوى الذي يتمتع به المسموع من الأخبار.


وشارك  في الحوار لفيف اخر من الحاضرين الذين طرحوا مناقشاتهم ، ووجهات نظرهم ، وآرائهم.


وفي نهاية اللقاء، شكر الحضور بيت الصحافة على احياءه لليوم العالمي للكتاب وحقوق المؤلف، حيث أنه يتبنى احياء هذا اليوم للعام الثاني على التوالي.
واختتم اللقاء الدكتور عاطف ابو سيف شاكرا الحضور على تلبية الدعوة ومؤكدا على ضرورة الاستمرار في دعم الكتاب والمؤلفين.


وخرج اللقاء بعدد من التوصيات  الهامة ، أهمها أن يكون هذا اليوم يوما للاحتفال بالكتاب كل عام ، وأن تدعم المؤسسة حقوق الكتاب والمؤلفين ،إضافة إلى تشجيع العمل الأدبي ورعايته من قبل الدولة ، بالإضافة إلى ضرورة أن تتبنى الجامعات الفلسطينية أندية ثقافية ومؤتمرات ، وأن يتم تشكيل لجنة ترعى حقوق المؤلفين والكتاب  وذلك بالضغط على المسئولين وأصحاب القرار .

متعلقات